ما هو الكوكب الذي يتمتع باللون الذهبي؟

الكاتب: رامي -
ما هو الكوكب الذي يتمتع باللون الذهبي؟
"ما هو الكوكب الذهبي؟ إنه أحد الكواكب في المجموعة الشمسية التي نعيش عليها، لكن باقي الكواكب في المجموعة الشمسية ليس لها حياة مثل عطارد والزهرة والمريخ، ومن المعروف أن العلماء أعطوا كلًا أسماء الكواكب مختلفة عن نتيجة ما تكتشفه من معلومات حول هذه الكواكب وهذه المقالة سوف تشرح جميع المعلومات حول الكوكب الذهبي.

ما هو الكوكب الذهبي؟
وصف الكوكب الذهبي
ما كشفه العلماء عن الكوكب الذهبي
ما هو الكوكب الذهبي؟

هو كوكب زحل أو ما يسمى بـ “زحل” وسبب تسميته بالكوكب الذهبي هو أن تكوين هذا الكوكب مع الغلاف الجوي يمنحه اللون البني ويميل إلى الأصفر ويظهر باللون الذهبي، والكوكب له نواة. من عدة معادن أهمها الحديد والنيكل فيكتسب زحل اللون الذهبي وهو اللون الذي يظهر به في النظام الشمسي ويتكون من مجموعة كبيرة من الغازات وخاصة الهيدروجين والهيليوم ومن هنا نجدها بكثافة منخفضة.

وصف الكوكب الذهبي

من الممكن توضيح ماهية الكوكب الذهبي أكثر من خلال بعض المعلومات الحيوية عن كوكب زحل، وفيما يلي أهم هذه المعلومات التي يرغب الكثير من الناس في معرفتها:

زحل هو سادس كوكب بعيد عن الشمس.
يحتوي الكوكب الذهبي على أكبر حلقات كوكبية في مجموعة النظام الشمسي.
زحل هو ثاني أكبر كوكب في المجموعة الشمسية بعد كوكب المشتري.
يمكن تقدير حجم زحل من خلال معرفة نصف قطره البالغ 58232 كيلومترًا أو 36183 ميلًا
يبلغ قطر الحلقات حوالي 120.536 كيلومترًا.
سطح الكوكب الذهبي زحل أكبر بما يصل إلى 83 مرة من سطح الأرض.
زحل لديه عدد هائل من الأقمار، حوالي 82، وهذا ما أكده العلماء، وقد يكون هناك المزيد، لكن لم يتم إثبات ذلك بعد.
يحتوي الكوكب على عواصف دورية من الضخامة بحيث يمكن رؤيتها عبر الأرض ويسميها العلماء البقع البيضاء.
سطح زحل ليس صلبًا لأنه محاط بالعديد من الغازات وبعض السوائل.

يدعي العلماء أن زحل له قلب من الحديد والنيكل يبلغ حجمه ضعف حجم الأرض على الأقل ؛ إنه كوكب شديد البرودة، لكنه أكثر سخونة عندما يكون السحب.

ما كشفه العلماء عن الكوكب الذهبي

بعد توضيح ماهية الكوكب الذهبي، يمكن وصف الكوكب بالصور التي يلتقطها العلماء، وسيظهر الكوكب ومن حوله حلقات.

عادة ما يظهر زحل باللون الذهبي.
غيوم الكوكب كثيفة وغالبًا ما تظهر باللون الأصفر، لكن العلماء فوجئوا بأن بعض الصور التي التقطتها كاسيني في نصف الكرة الشمالي أظهرت السماء بدت زرقاء.
سبب السماء الزرقاء هو عملية تسمى تشتت رايلي: وهي توضح أن الجسيمات الموجودة في الغلاف الجوي للكوكب تبعثر ضوء الشمس.
تم اكتشاف مخطط زحل السداسي منذ وقت ليس ببعيد، منذ حوالي 35 عامًا.
الشكل السداسي لكوكب زحل عبارة عن هيكل سداسي له ستة حواف تمتد على قطر يبلغ حوالي 32000 كم، أو ما يقرب من 20000 ميل.
يمتد الشكل السداسي لما يقرب من 100 كيلومتر (60 ميلاً) في الغلاف الجوي الكثيف حول زحل.
وجد العلماء أن جميع النقاط على الشكل السداسي تدور حول مركزه بسرعة تساوي دوران زحل حول محوره.
يتدفق تيار من الهواء النفاث شرقاً على طول كل طول من الأشكال السداسية بسرعة تصل إلى 200 ميل في الساعة، أي ما يعادل 200 ميلفي الساعة.
مع حجم وحركة التيارات الهوائية أكد العلماء وجود سحابة ضخمة سحاب
مما يساعد على خلق عاصفة أو إعصار هائل ومستمر والذي غالبًا ما يدور حول مركز القطب الشمالي لزحل
يؤكد العلماء أن هذه العواصف استمرت لعقود وربما موجودة الآن. [1]

مما سبق يتضح لنا جميعًا أنه من خلال معرفتنا بالكوكب الذهبي تعلمنا معلومات مهمة عن كوكب زحل، بعضها ممتع ومثير وقد لا يعرف الكثير عنه، وأهم ميزاته تم توضيح طبيعة الكوكب والأقمار."
شارك المقالة:
1 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook